عالم الأمومة

هل يعاني طفلك من اضطراب في النوم؟.. إليك الحل

تشتكي الأم أحيانا من مشكلة اضطراب النوم عند طفلها، ولا تعلم كيفية أو إمكانية التعامل مع تلك المشكلة التي لا تتوقف فقط هنا، وإنما بحسب أخصائية التغذية روان منذر الجعبري، من الممكن أن تكون مرتبطة بآلام العضلات، أو إصابته بالإمساك المتكرر خلال فترات متقاربة، وشعوره بالكسل، والاكتئاب، والعزلة، والقلق والتوتر الدائم، بالإضافة إلى الاضطراب السلوكي.

فما لا تعلمه الأم هو ارتباط الأعراض التي تم ذكرها جميعها مع غذاء الطفل بشكل أساسي؛ فنقص بعض العناصر الأساسية بالجسم كعنصر المغنيسيوم، والكالسيوم، وفيتامين (B6) بالإضافة إلى اتباع نظام غذائي قليل النشويات، جميعها قد تكون مسببا أساسيا لظهور تلك الأعراض، وكفيلة بإفساد راحة طفلها وراحتها شخصيا، وفق الجعبري.

السبب.. عنصر المغنيسوم

يعدّ عنصر المغنيسيوم من أهم العناصر الغذائية، ومن أكثرها وجودا في خلايا جسم الإنسان ويعدّ دوره أساسيا في الجهاز العصبي، والعظام، وتحسين مستويات السكر بالدم، بالإضافة إلى تخفيف التوتر وتحسين نوعية النوم وتنظيمه.

أما الأسباب الرئيسة التي قد تؤدي إلى نقص عنصر المغنيسيوم بالجسم، كما توردها الجعبري، فهي قلة تناول المصادر الطبيعية المحتوية على المغنيسيوم، أو سوء امتصاص الجسم لهذا العنصر بالرغم من تناول مصادره الطبيعية والمكملات الدوائية التي تعدّ إحدى المشاكل الشائعة لنقصه في الجسم.

لذلك، تنوّه الجعبري، إلى أن تناول الأدوية مثل المضادات الحيوية ومضادات الالتهابات ومضادات الحموضة وبعض أنواع الأدوية الأخرى بصورة متكررة ودون الحاجة الملحة لها قد تكون مسببا آخر لنقص المغنيسيوم بالجسم، لذلك تنصح دائما باختيار التغذية كعلاج أولي ومن ثم العلاج الدوائي كخطة ثانوية في الحالات غير الطارئة لتجنب افتقار الجسم للعديد من العناصر والفيتامينات الضرورية لصحة الجسم، كما ترى الجعبري.

أطعمة لتعويض نقص المغنيسيوم

من الممكن أن تكون طريقة الطبخ أحد الأسباب التي قد تساهم بإخراج المغنيسيوم من مصادره الطبيعية، لذلك ينصح بتناول الأطعمة الغنية بهذا العنصر طازجة لضمان الحصول عليه والاستفادة من كميته الموجودة في الطعام.

ومن هذه الأطعمة، الموز الذي هو من أهم الأطعمة المحتوية على عنصر المغنيسيوم، كما تُعدّ المكسرات النيئة مثل: الكاجو، والفستق، والجوز واللوز من الأطعمة المفيدة له، إلى جانب الخضار الورقية الخضراء بالأخص السبانخ، والذرة الطازجة. والبروتينات مثل: الدجاج واللحوم والسمك والبيض تعد كذلك من أهم مصادر المغنيسيوم.

ولا بد من ذكر الحبوب والبقوليات مثل: العدس، والحمص، والفول، والفاصوليا الغنية جدا بعنصر المغنيسيوم.

يعدّ عنصر المغنيسيوم من أهم العناصر الغذائية، ومن أكثرها وجودا في خلايا جسم الإنسان ويعدّ دوره أساسيا في الجهاز العصبي، والعظام، وتحسين مستويات السكر بالدم، بالإضافة إلى تخفيف التوتر وتحسين نوعية النوم وتنظيمه.

أما الأسباب الرئيسة التي قد تؤدي إلى نقص عنصر المغنيسيوم بالجسم، كما توردها الجعبري، فهي قلة تناول المصادر الطبيعية المحتوية على المغنيسيوم، أو سوء امتصاص الجسم لهذا العنصر بالرغم من تناول مصادره الطبيعية والمكملات الدوائية التي تعدّ إحدى المشاكل الشائعة لنقصه في الجسم.

لذلك، تنوّه الجعبري، إلى أن تناول الأدوية مثل المضادات الحيوية ومضادات الالتهابات ومضادات الحموضة وبعض أنواع الأدوية الأخرى بصورة متكررة ودون الحاجة الملحة لها قد تكون مسببا آخر لنقص المغنيسيوم بالجسم، لذلك تنصح دائما باختيار التغذية كعلاج أولي ومن ثم العلاج الدوائي كخطة ثانوية في الحالات غير الطارئة لتجنب افتقار الجسم للعديد من العناصر والفيتامينات الضرورية لصحة الجسم، كما ترى الجعبري.

أطعمة لتعويض نقص المغنيسيوم

من الممكن أن تكون طريقة الطبخ أحد الأسباب التي قد تساهم بإخراج المغنيسيوم من مصادره الطبيعية، لذلك ينصح بتناول الأطعمة الغنية بهذا العنصر طازجة لضمان الحصول عليه والاستفادة من كميته الموجودة في الطعام.

ومن هذه الأطعمة، الموز الذي هو من أهم الأطعمة المحتوية على عنصر المغنيسيوم، كما تُعدّ المكسرات النيئة مثل: الكاجو، والفستق، والجوز واللوز من الأطعمة المفيدة له، إلى جانب الخضار الورقية الخضراء بالأخص السبانخ، والذرة الطازجة. والبروتينات مثل: الدجاج واللحوم والسمك والبيض تعد كذلك من أهم مصادر المغنيسيوم.

ولا بد من ذكر الحبوب والبقوليات مثل: العدس، والحمص، والفول، والفاصوليا الغنية جدا بعنصر المغنيسيوم.