دين و دنيا

هل يدرك الشخص فضل صيام عاشوراء إذا صامه منفردا؟

قال أستاذ الفقه بكلية الشريعة، في جامعة القصيم، الشيخ خالد المصلح، إن الشخص يدرك فضل صيام يوم عاشوراء وإذا صامه منفردا، إذ لا يشترط أن يصوم يوما قبله، أو بعده.

وورد سؤال إلى برنامج “يستفتونك”، المذاع على قناة “الرسالة”، قال فيه السائل: “هل الفضيلة المذكورة عن صيام يوم عاشوراء، وأنه يكفر السنة التي قبله، تُدرَك بصيامه منفردا أم يجب صيام يوم قبله أو بعده؟”.

وأجاب المصلح: “نعم، يحصل الشخص على فضيلة تكفير السنة التي قبله، إذا صام يوم عاشوراء منفردا، ومن السنّة أن يضيف إليه يوما آخر، لكن إذا صام الإنسان يوم عاشوراء فقط، أدرك الفضيلة المذكورة”.

وأضاف: “قال النبي صلى الله عليه وسلم في صيام عاشوراء: (أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله)، ولم يذكر في ذلك أنه لن يتحقق هذا الفضل إلا بصيام يوم قبله أو يوم بعده، وإنما ندب إلى ذلك مخالفة لليهود.

وتابع: “عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: “حِينَ صَامَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَوْمَ عَاشُورَاءَ، وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِنَّهُ يَوْمٌ تُعَظِّمُهُ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: فَإِذَا كَانَ الْعَامُ الْمُقْبِلُ إِنْ شَاءَ اللَّهُ، صُمْنَا الْيَوْمَ التَّاسِعَ، قَالَ: فَلَمْ يَأْتِ الْعَامُ الْمُقْبِلُ حَتَّى تُوُفِّيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ”.