عالم الأمومة

نصائح طبية للنساء بعد سن الأربعين بإسهاب

ما هي الفحوص الطبية التي يجب على المرأة في سن الأربعين أن تجريها؟ مما يتكوّن الفحص في سن الأربعين؟ ما هي أمراض السرطان التي ينبغي الكشف عنها في سن الأربعين؟

نصائح طبية للنساء بعد سن الأربعين: 3 فحوص أساسية

• فحص سرطان عنق الرحم

سرطان الرحم هو السبب الرئيسي الثاني للوفاة بسبب السرطان بين النساء دون سن 44 عامًا. لذا يُنصح بإجراء مسحة للرحم كل عامين إذا كانت النتائج طبيعية، وبخلاف ذلك عليكِ اتّباع إرشادات طبيبكِ للأمراض النسائية.

• فحص سرطان الثدي

سرطان الثدي هو السبب الرئيسي الأول للوفاة بسبب السرطان بين النساء دون سن 44 عامًا. ويجب إجراء فحص ذاتي باللمس للثدي كل ثلاثة أشهر، بشرط اتّباع توجيهات طبيبِك. إذا لم يكن بمقدوركِ القيام بذلك، يستطيع الطبيب إجراء هذا الفحص عند زيارته الروتينية كل عام. كما يمكن أن يقترح طبيب الأمراض النسائية البدء بإجراء الفحص بواسطة التصوير الشعاعي للثدي بعد سن الأربعين، و/ أو التصوير بالموجات فوق الصوتية بشكل منتظم، خصوصًا إذا تعرضتِ إلى التدخين والكحول أثناء فترة مراهقتكِ أو في بداية مرحلة البلوغ المبكّرة.

• فحص سرطان الجلد أو الميلانوما

إذا كان لديكِ شامة أو بثرة سوداء مشبوهة (أي أنّ شكلها غير منتظم ولونها غير متجانس أو حجمها أكبر من 6 ملم)، فلا تتردي في استشارة طبيب الأمراض الجلدية. وسرطان الميلانوما عبارة عن ورم يمكن الشفاء منه كليًّا إذا تمَّ الكشف عنه في الوقت المناسب، ولكن بعكس ذلك فقد يصبح كبيرًا جدًّا.

نصائح طبية للنساء بعد سن الأربعين : الفحوص التي يجب إجراؤها في حالة وجود تاريخ عائلي مع مرض السرطان أو عوامل خطر شخصية

• سرطان الثدي وسرطان المبيض: إذا أصيبت ثلاثة أجيال سابقة من نساء العائلة بسرطان الثدي أو سرطان المبيض، بصلة عائلية مباشرة، أي بمعنى آخر من طرف الأم، أو الجدّة، أو الخالة، او العمّة أو الأخت، يجب بالضرورة إجراء الفحص المبكّر. أو إذا أصيب جيلان سابقان فيها بأحد الثديين قبل سن الأربعين و/ أو كلا الثديين.

• سرطان القولون: استشارة طبية لمرة واحدة إذا كان هناك تاريخ عائلي من الإصابة بالأورام الحليمية على الأمعاء، أو مرض معوي التهابي مزمن وخطير (مرض كرون) أو تاريخ عائلي من الإصابة بسرطان القولون (في حال إصابة أحد الأبوين قبل سن 65 عامًا أو كلا الأبوين). كما أنَّ الاستشارة الطبية ضرورية في حال وجود دم في البراز، أو عدم انتظام العبور المعوي. إذا لزم الأمر فسوف يقترح الطبيب فحصًا للبحث عن آثار الدم في البراز، والذي قد يشير إلى وجود ورم.

• إذا كنتِ مدخّنة، يجب استشارة الطبيب في كل عام، والقيام بفحوص للرئة و للأنف والأذن والحنجرة إذا لزم الأمر. وعليكِ باستشارة اختصاصي الأنف والأذن والحنجرة فورًا إذا بدأ صوتكِ يتغير.

نصائح طبية للنساء بعد سن الأربعين: تقييم للقلب والأوعية الدموية

يجب إجراء الفحوص التي تتعلق بتقييم القلب والأوعية الدموية في حال وجود أيّ من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية التالية من صفر إلى 8:

1. كولسترول عالي.

2. ضغط الدم المرتفع.

3. داء السكري.

4. زيادة الوزن.

5. التدخين (أو في حالة التوقف عن التدخين قبل 3 أعوام).

6. في حال العلاج بالهرمونات البديلة.

7. تاريخ شخصي للإصابة بالسكتة الدماغية.

8. تاريخ عائلي بالإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

يعتمد عدد مرات إجراء فحص وتقييم الأوعية الدموية على عدد عوامل الخطر التي تعانيها كالتالي:

• في حال كان عامل الخطر صفرًا: تقييم القلب والأوعية الدموية كل 5 سنوات (فحص السكري والكولسترول والدهون الثلاثية وضغط الدم والوزن وغيرها).

• إذا كنتِ تعانين عامل خطر واحدًا فقط: فحص وتقييم الأوعية الدموية كل ثلاث سنوات.

• إذا كنتِ تعانين عاملي خطر أو أكثر، أو واحدًا رئيسيًّا (تاريخ سابق للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية أو السكري): فحص وتقييم القلب والأوعية الدموية كل عام بالتأكيد.

 الفحوص الأخرى والوقاية التي يجب القيام بها في سن الأربعين

قصور وريدي

مشاكل الدورة الدموية للأوردة شائعة أيضًا في سن الأربعين، وتعززها حالات الحمل لدى المرأة. لتجنّب المضاعفات ينبغي المشي وممارسة الرياضة، وتجنّب البقاء وقوفًا إلى فترات مطولة. وفي حالة دوالي الساقين ووجود ألم في الساقين، يجب استشارة الطبيب بانتظام لمعالجتها في الوقت المناسب سواء طبيًّا أو جراحيًّا.

وماذا عن حالات الربو؟

السعال المزمن وضيق التنفس والصفير أثناء التنفس، تشير بشكل عام إلى الربو. فإذا كنتِ تعانين أيًّا من هذه الأعراض يفضل استشارة الطبيب بسرعة.

وماذا عن النظر؟

يظهر طول النظر الشيخوخي (صعوبة رؤية الأشياء عن قرب) في حوالى سن 45 عامًا. وفي جميع الحالات يجب استشارة الطبيب عند انخفاض القدرة على الرؤية. وإذا كان هناك حالات من وجود “المياه الزرقاء- الغلاكوما” في العائلة، استشيري طبيب العيون كل عامين أو ثلاثة أعوام في سن الأربعين.

لا تغفلي عن صحة الفم والأسنان

بغضّ النظر عن عمركِ ننصحكِ بزيارة طبيب الأسنان مرة واحدة في السنة على الأقل. لأنَّ تسوس الأسنان سوف يتطلب المزيد من العلاج والعناية لاحقًا إذا تأخرت بداية العلاج. ولا تنسي اللثة وإزالة الترسبات السنوية. وفي سن الأربعين نلاحظ كذلك انفصال الجذر ومشاكل اللثة الأخرى، وهذا سبب آخر لزيارة الطبيب أيضًا.