عالم الأمومة

ما سبب شعور الحرقة في المنطقة الحساسة عند المرأة؟

قد تجد بعض السيدات أنفسهن في حيرة من أمورهن نتيجة لعدم قدرتهن على معرفة الأسباب الفعلية التي تقف وراء شعورهن بالحرقة في المنطقة الحساسة، وهو ما يزيد من ربكتهن بشكل كبير، لاسيما وأن تلك الحرقة تكون مزعجة في واقع الأمر.

وكشفت بهذا الخصوص طبيبة النساء والتوليد، تانيا أديب، عن قائمة ببعض الأسباب المحتملة، التي تقف وراء الإصابة بالحرقة في المنطقة الحساسة، مشددة على ضرورة الانتباه لها وعدم تجاهلها، حتى لا تتفاقم الأمور وينتج عنها أشياء أخطر.

الملابس

استخدام ملابس ربما لا تتناسب نوعيتها مع ممارسة الرياضة، فهناك أنواع قد تهيج تلك المنطقة، وهو ما يتسبب بالتبعية في الشعور بحرقة، ربما يصعب تحملها.

منتجات معطرة

استخدام المنتجات المعطرة، كما البطانات والسدادات القطنية، التي عادة ما تكون معطرة، والتي عادة ما ينتج عنها حدوث تهيج في تلك المنطقة ومن ثم حدوث حرقة.

المناديل

استخدام مناديل تنظيف المنطقة الحساسة التي تسبب في الغالب حكة وتهيجا بتلك المنطقة.

أمراض جلدية

الإصابة بأمراض جلدية، مثل الأكزيما والصدفية، والتي ثبت أنها تزيد الشعور بحكة في الجلد، ومن ثم حدوث هرش زائد، يؤدي بدوره إلى الإصابة بحرقة مزعجة.

الطمث

انقطاع الطمث، وهناك إحصائيات تشير إلى أن انقطاع الطمث المبكر يصيب 110 آلاف امرأة دون سن الـ 40. ولا تقتصر أعراض انقطاع الطمث على فقدان الرغبة الجنسية والخصوبة، حيث تصاب الأنسجة بالجفاف، نتيجة لانخفاض مستويات الاستروجين، وحينها تشعر المرأة بحرق رهيب في المهبل مع حكة وعدم راحة.

الجفاف

الجفاف الناتج عن عدم شرب قدر كاف من المياه، قد يؤدي لشعور بحرقة في المهبل.

“فولفودنيا”

الإصابة بمرض “فولفودنيا” الذي يظهر على صورة آلام مزمنة تصيب الجزء الخارجي من المهبل، وينتج عنه حرقان، وخز، وجع، خشونة، خفقان وألم أثناء الجماع.

التهاب المهبل

الإصابة بالتهاب المهبل الجرثومي قد يؤدي لحرقة، نزول إفرازات بيضاء أو رمادية وانبعاث رائحة مريبة.

القلاع

الإصابة بمرض القلاع، يؤدي للإصابة بشعور بحرقة وكذلك حكة واحمرار.

الهربس التناسلي والتهاب المسالك البولية

الإصابة بمرض الهربس التناسلي، يؤدي للإصابة بحرقة في المنطقة الحساسة، بالإضافة للإصابة بالتهاب في المسالك البولية.