دين و دنيا

حكم سفر المرأة بدون محرم لأداء الفريضة…

قال المشرف العام على فرع الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء بالمنطقة الشرقية، الشيخ علي بن صالح المري، إنه لا يجوز للمرأة الـ سفر لأداء فريضة الحج أو العمرة دون محرم.

وردًا على سؤال ورد إليه في برنامج “يستفتونك”، المذاع على قناة “الرسالة”، تقول فيه السائلة: “لعدم استطاعتي دفع تكاليف المحرم هل يجوز أن أذهب للعمرة بمفردي مع صحبة آمنة؟”، قائلا: “لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر مسيرة يوم وليلة إلا ومعها ذو محرم”.

وأضاف “قال رجل يا رسول الله إن امرأتي خرجت حاجة وإني اكتتبت في غزوة كذا وكذا فقال صل الله عليه وسلم انطلق فحج مع امرأتك”.

وتابع: يقول العلماء إن الرسول لم يستفسر عما إذا كانت الزوجة بمفردها أم كان معها رفقة، أم هي صغيرة أم كبيرة، مع أن في هذا الزمان ما كانوا يخرجون فرادى وأيضا كانوا ثقات وأهل تقوى، ولذا قال العلماء إن عدم استفسار الرسول كأنه قال إنه لا يجوز للمرأة أن تسافر دون محرم.

وأردف “إذا لم يكن مع المرأة محرم فلا يجب عليها أن تحج ولا أن تخرج من بلدها، ولكن عليها أن تمكث حتى ييسر الله لها المحرم”.