الفن

بعد شفاء زوجته وابنته ووالده .. أبهيشيك باتشان يهزم كورونا

وأخيراً خرج نجم بوليوود أبهيشيك باتشان “44 عاماً” من مستشفى “نانافاتي” في مدينة مومباي الهندية بعد مكوثه به قرابة الشهر للعلاج من فيروس كورونا،وتأخر شفائه عكس زوجته نجمة بوليوود وملكة جمال العالم السابقة إيشواريا راي وابنتهما أراديا اللتين تعافتا من فيروس كورونا بعد أسبوع واحد من العلاج في المستشفى ،وبعدهما بأيام تعافى والده النجم الهندي الكبير أميتاب باتشان”77 عاماً” .
وأعلن النجم الهندي أبهيشيك باتشان أول أمس السبت 8 آب- أغسطس 2020 ،نتائج آخر اختبار “فيروس كورونا” المستجد الخاصة به.

زف الأنباء السارة، نجم بوليوود، أميتاب باتشان

وشفي نجم بوليوود أبهيشيك باتشان من مرض فيروس كورونا المعروف عالمياً باسم: (كوفيد-19)، بعد أن جاءت نتيجة الاختبار “سلبية”، كما خرج الممثل الهندي من مستشفى “نانافاتي” بمومباي إلى منزله ليقضي فترة حجر منزلي كأفراد عائلته الثلاثة،وفقاً لصحيفة “هندستان تايمز”.
وزف الأنباء السارة، نجم بوليوود، أميتاب باتشان، عبر حسابه على موقع “تويتر”، إذ شارك صورة لنجله أبهيشيك باتشان، وغرد معها: “جاءت نتيجة اختبار أبهيشيك سلبية، وغادر المستشفى وفي طريقه إلى المنزل، الله أكبر “.
من جانبه، قال أبهيشيك باتشان عبر حسابه على موقع “تويتر” إنه أوفى بوعده وتمكن من هزيمة فيروس “كورونا” المستجد، كما توجه بالشكر لكل من تمنى له الشفاء وكل من صلى من أجل شفائه وشفاء عائلته، وكذلك قال أبهيشيك باتشان إنه يشعر بامتنان أبدي تجاه فريق الأطباء والممرضين الذين عالجوه في مستشفى “نانافاتي”.
وكان أميتاب باتشان ونجله أبهيشيك باتشان نقلا إلى المستشفى يوم 11 يوليو/ تموز الماضي بعد إصابتهما بفيروس “كورونا”، وفي اليوم التالي مباشرة أعلن عن إصابة زوجة أبهيشيك، النجمة الهندية الشهيرة، أيشواريا راي “46 عاماً” وابنتهما أراديا “8 سنوات” بمرض ( كوفيد 19 ) لكنهما لم تنتقلا مباشرة للمستشفى لكون أعراضهما خفيفة،وحين زادت الأعراض،تم في 19 يوليو- تموز الماضي نقل إيشواريا راي وابنتها أراديا إلى نفس المستشفى “نانافاتي” بعد ظهور حمى خفيفة عليهما وزيادة معاناتهما منها .
وبعد مرور أسبوع واحد على خضوعهما للعلاج تحت إشراف طاقم طبي مختص خضعتا للإختبار وظهرت نتائجهما سلبية،وتأكد شفائهما عادتا للمنزل يوم 27 يوليو- تموز الماضي ،وبعدهما بأيام أعلن أميتاب باتشان يوم 2 آب- أغسطس 2020 الجاري شفاءه من فيروس كورونا “كوفيد 19” بالكامل،وشكر الطاقم الطبي وكل المحبين والمعجبين الذين صلوا من أجل شفائه وأفراد عائلته في المعابد الهندية طوال فترة خضوعهم جميعاً للعلاج.