الفن

بعد خضوعها لعملية جراحية.. أسماء لمنور تتعافى

يبدو أن صحة الفنانة المغربية أسماء لمنور قد تحسنت بعد خضوعها لعملية جراحية مؤخراً، قامت فيها باستئصال المرارة، وقررت تجاوز هذه المرحلة بـ«لوك» جديد.

أسماء شاركت متابعيها بصور من جلسة تصوير جديدة خضعت لها، وحرصت فيها على استعراض طلّتها الجديدة، حيث حصلت على تسريحة مختلفة، غيرت من شكل وجهها، وجعلته أكثر جمالاً وحيوية بحسب تعليقات فانز لمنور الذين تفاعلوا مع الصور بتعليقات هنأوا فيها الفنانة على سلامتها، متغزلين في اختيار إطلالتها الجديدة، ومؤكدين أن الـ«لوك» الجديد اختصر من عمرها الكثير.
يُذكر أن آخر أعمال أسماء لمنور كانت أغنية ديو شاركت فيها الفنان المغربي حاتم عمور، بعنوان «هاينة» وهي مستوحاة من التراث المغربي، لحان طارق الحجيلي ومن كلمات الشاعر محمد المغربي، وتوزيع مادارا وطارق الحجيلي وإنتاج وإشراف مشترك لهند تازي وياسين لمنور.
على الجانب الشخصي، صدمت الفنانة المغربية أسماء لمنور جمهورها بإعلانها انفصالها عن زوجها الملحن التونسي عصام الشرايطي، يوليو الماضي، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، حيث قالت أسماء خلال حلولها ضيفة على برنامج “توأم روحي”، أنها لم تحصل على لقب مطلقة، لأنها هي من خلعت زوجها ووالد ابنها الوحيد «آدم».
الإعلامي اللبناني نيشان مقدم البرنامج وجه سؤالا لأسماء عما إذا كانت المرأة المنفصلة تشعر بالانكسار بسبب كلمة “مطلقة”، فردت عليه مؤكدة أن الأمر يختلف إذا كانت طُلقت أم خلعت زوجها، وقالت :”أنا خلعت علشان كده محصلش الإنكسار، مش مسألة إنها قوة ولكن وصلت لمرحلة وجدت أنه لابد من الانفصال”.