زواج و رومانسية

البرود الجنسي عند النساء …ما هو وكيفية علاجه؟!

هناك العديد من النساء يعانين من مشاكل في العلاقة الجنسية، منها البرود الجنسي، والذي يبدأ بفقدان الاهتمام بالجنس لأسباب بدنية ونفسية مختلفة، قد تدفعها إلى التردد أو رفض الجماع، ويمكن أن يصيبها في أي مرحلة من مراحل الحياة، فما هو الضعف الجنسي لدى النساء وما هي كيفية علاجه؟

البرود الجنسي عند النساء أو اضطراب الإثارة الجنسية (FSAD)

يشير إلى انخفاض الدافع الجنسي وضعف الاستجابة لدى الإناث، والذي يشبه بشكل كبير ضعف الانتصاب عند الرجال، ويعرف البرود الجنسي عند النساء بأنه فشل في الاستجابة للتحفيز، أي نفور من جانب المرأة للجماع، وفشل في تحقيق النشوة الجنسية (anorgasmia).
يمكن أن ينبع هذا الاضطراب من مشاكل نفسية أو عاطفية، مثل التوتر والقلق والاكتئاب والشعور بالذنب، أو الخوف من الجماع المؤلم أو من الحمل، وهناك حالات أيضا تنتج عن عدم رغبة في تقبل الشريك.

طرق علاج البرود الجنسي عن النساء

النهج المثالي لمعالجة المشاكل الجنسية لدى النساء ينطوي على جهد جماعي بين المرأة والشريك والأطباء معًا، حيث يمكن علاج معظم أنواع المشاكل الجنسية عن طريق علاج المشاكل الجسدية أو النفسية، من خلال التركيز على الآتي:

1- توفير المعرفة
من المهم توفّر المعرفة عن الوظيفة الجنسية، والسلوكيات والاستجابات الجنسية، حيث يساعد ذلك المرأة في التغلب على مخاوفها بشأن الوظيفة والأداء الجنسيين.
3- توفير تقنيات التشتيت يمكن استخدام الأوهام المثيرة أو غير المثيرة أو تمارين الجماع أو الموسيقى أو الفيديو أو التليفزيون لزيادة الاسترخاء والقضاء على القلق. 4- علاج التستوستيرون هو هرمون الذكورة، ويوصف للإناث اللواتي خضعن لاستئصال الرحم، ولكن زيادة استخدام التستوستيرون يسبب شعر الوجه ويغير في الصوت. 5- علاج الإستروجين هو الهرمون الذي يحسن الرغبة الجنسية ويقلل من الجفاف المهبلي، وهي متاحة على شكل حبوب منع الحمل. 6- علاج السي بي (Sepia) وهو أحد طرق العلاج النفسي الذي يعالج الأمراض النفسية، يتم وصف هذا العلاج تحديدًا للأنثى التي لديها مزاج متقلب، وشعور بعدم الاكتراث التام حتى للعائلة، وخاصة الزوج.