زواج و رومانسية

احذر حب التملك.. ينهي العلاقة الزوجية بالطلاق

قالت الدكتورة سالي الشيخ، استشاري الطب النفسي والعلاقات الأسرية، إن عادة ما تبدأ الحياة الزوجية بحب متبادل وتقدير بين الطرفين، ولكن مع مرور الوقت تتحول الحياة الزوجية إلى سجن بدافع الحب المفرط والغيرة، أى ” حب التملك”، وذلك قد يكون سببه الأنانية والنرجسية.

وأوضحت استشاري الطب النفسي والعلاقات الاسرية، أن حب التملك حالة مرضية تؤثر سلبيا علي المقربين منك وتضر بالعلاقات علي المستوي الأسري سواء كان هذا بين الزوجين أو الأبناء، كلما كانت أنانية الشخص وحبه المفرط لنفسه كلما كانت شخصيته ميالة إلى حب التملك.

تابعت، بصفة اننا في مجتمع شرقي فإن حب التملك ارتبط تواجده عن الرجل أكثر من النساء، ويبررة المجتمع بأن حب التملك ناتج عن الغيرة والحب المفرط وأن الرجل هو رجل البيت الذي يجب أن تأخذ المرأة مشورته وموافقته في كبيرة وصغيرة وكل خطوة تخطوها.

وأشارت سالى الشيخ إلى أن حب التملك من أسوأ أنواع الحب وهذا الحب لا يدوم طويلا؛ لأنه مؤذى وصعب تحمله وقد ينهي العلاقة الزوجية بالطلاق، فالحياة الزوجية السعيدة قائمة علي التفاهم والحب المتبادل.