الصحة

أسباب حساسية الجلد المفاجئة وعلاجاتها

تظهر حساسية الجلد المفاجئة على شكل طفح جلدي أحمر اللون، وقد يكون هذا الطفح سطحياً، أو عبارة عن انتفاخ بسيط في الجلد، وفي بعض الأحيان يصاحبه حكة شديدة، وظهور قشور على الجلد، وتهيج وجفاف بالجلد.
وتهيج الجلد قد يستمر ما بين شهر وشهرين كحد أقصى، علماً بأنه لا بد من اتباع بعض التعليمات؛ مثل تطبيق الكريمات المرطبة للتخفيف من جفاف الجلد وتهيجه، وتقليل استخدام العطور والمواد الكيميائية للحدّ من الحساسية. ومن الضروري أيضاً الحرص على ارتداء الملابس المصنوعة من القطن، وخصوصاً تلك التي تلامس الجلد مباشرة.

أسباب حساسية الجلد المفاجئة

هناك أسباب عديدة للإصابة بحساسية الجلد المفاجئة، لعل أبرزها:
1- استعمال العطور والروائح الكيميائية الموجودة بالكريمات والشامبوهات ومستحضرات التجميل والعناية بالجسم؛ إذ يحتوي بعضها على مواد كيميائية بنسب غير مدروسة، قد تؤدي إلى حدوث تحسسات جلدية.
2- المجوهرات والإكسسوارات؛ إذ إن معظمها يحتوي على معادن مختلفة، ومن بينها النيكل؛ الذي يعدُّ من أكثر المعادن التي تسبب تحسساً وتهيجاً بالجلد، ويتواجد هذا المعدن ببعض الملابس والأحذية أيضاً.
3- صبغة الشعر؛ إذ تحتوى على مادة تسبب التهاباً في الجلد يسمى بـ”الإكزيما التلامسية”.
4- حناء الشعر السوداء؛ خصوصاً عند استخدامها لتلوين الشعر، أو تزيين الساقين والقدمين.
5- التعرّض لأشعة الشمس المباشرة، لا سيّما لدى الأشخاص الذين يملكون حساسية ضوئية عند تعرضهم بشكل مستمر لأشعة الشمس، خصوصاً عند ساعات الظهر والعصر.
6- طلاء الأظافر يمكن أن يحدث تحسساً بالجلد.
7- ملامسة الأيدي لمنطقة العين، يمكن أن يسبب تحسساً بمنطقة الجفن حول العين.
8- استخدام مستحضرات التجميل التي تحتوي على مواد حافظة بنسب غير مدروسة، وهذا الأمر ضارّ ومؤذٍ جداً للجلد.

علاج حساسية الجلد المفاجئة

– يمكن علاج حساسية الجلد المفاجئة بعدة طرق؛ إذ يمكن استخدام مستحضرات وكريمات الترطيب التي تساعد على التقليل من تهيج الجلد والجفاف الناتج عن الحساسية.
– وضع الكمادات البادرة للتخفيف من احمرار الجلد الناتج عن الحساسية والتهيج.
– يمكن علاج حساسية الجلد بالضوء؛ وذلك عن طريق تعريض الجلد المصاب لكميات من الضوء الطبيعي أو الاصطناعي.
– قد يصف الطبيب بعض المراهم التي تحتوي على كميات صغيرة من الكورتيزون إذا ما تفاقمت الحساسية.

اترك تعليقاً